عاودي آ شهرزاد: الحلقة خمسطاش – مَنْ النّهارْ اللّولْ يموتْ المُش

عاودي آ شهرزاد
مذكرات بنت الشعب في الجامعة الفاضلة
عنوان الحلقة

Episode_015

بستيلو وصوت: عفيفة البيض

 

تشيرالساعة الآن إلى الثامنة صباحاً… تفكّرت ايامات الراديو وهاد الإشعارات اللي كانوا كيعمّروا بيهم السوق، وقلت فراسي كون خرج التليفيزيون قبل الراديو، وكانوا مّاليه حالفين حتى يطبقوا هاد الفكرة، كان غيكفيهم يجيبوا غير التصويرة ديال دجونسون اللي دخلات هاداك النهار مع التمنية پيل. وباش تعرف السيدة روفيكس، عارفة الطلبة كيهربوا منها ورغم داكشي دايرة الكور ديالها على النبوري من الفوق؟! كتحسسك بحالّا غادي للابتدائي ماشي كتقرا فالجامعة.

المهم، السيدة غير خلات، وهو يعم الصمت اللمط. آخر دبّانة كانت باقية فالقسم خرجات من الشرجم ملي هي حطات الكتوبة على البيرو. و ضربات يا خوتي واحد النسمة ديال البرد فعز أوت وا مگلاسية، كتجمد العظام. السيدة شافت فينا بعينيها الزريقين بواحد الشوفات ماضيين كي الترونشوار، وبدات كتعرفنا براسها. ياكما سحاب ليكم بدات علينا بداك الحنان ديال عمي شكيب شكيب نهار الجلسة التعريفية؟ وتقووول! السيدة گاع الجمل ديالها معاندين مع بعضياتهم فالتقزاب، كل وحدة كتقول للاخرى أنا اقصر منك حيّد بالاكْ. المحسنات البديعية ما تسمعهمش لله، تقولها ألمانية داوية معاك ماشي ميريكانية. وشكون عرف أصلاً بأنها ميريكانية، وهي فالتعريف ديالها ما قالت لينا لا منين هي ولا آش جابها للمغرب حتى طاحت فعشاتنا؟ بقات كتهدر لينا على جوج ديال الحوايج لا غير: أولا آش قرات، تانيا آشنو ناوية تقرينا.

بخصوص آشنو قرات، السيدة قالت لينا أنها واخدة الدكتوراه فكيفية تعليم الإنجليزية كلغة أجنبية لأغراض أكاديمية. بالعربية تعرابت، إلا كحل الراس بحالنا، حتى شاب ودّاوه للكتاب، وجا على بالو يقرى فالجامعة بلونغلي، وهو عاد معلم اللغة تعلام التوريست، السيدة كتجي تديپانيه وتعتق إلا كاين شي ما يتعتق، باش يولّي يكتب الأبحات ديالو بحال ولد جاكلين… لاعفواً، جاكلين راها فرانسوية، قولوا بحال ولد كاترين.

أما بخصوص آش ناوية تقرينا، دجونسون قالت لينا بالمختصر المفيد راه اللي جاي يكتب عندها الشعر غادي تحيد ليه داك الزواق فالهدرة، حيت القسم ديالها ماشي سوق عكاظ. واللي جا يعمر ليها النص ب “ما أجمل فصل الربيع!” غادي تمحيها ليه من الدماغ ديالو، حيت ماشي الگاردوري ديال ماما أنيسة اللي حالة تماك. واللي غيكتر عليها فالتعميم وأسماء التفضيل ويدير فيها أبو العريف، غتجيب ليه المراية كادو من عندها. أما صحاب درگن درگن درگن گاعما دوات معاهم، وعرفوا پار ديفو أنهم غادي يسقطوا الكور ديالها.

وملي سالات هاد الملحمة، طلبات منا نكتبوا ليها نص إنشائي على شنو ما بغينا. المهم يكون يا تعريفي يا سببي، يجاوب على السؤال ماذا ولا لماذا. وا التيـــــــــقة فالنفس! السيدة من مور ما دارت لينا ليستة طويلة عريضة قد أوبيليكس كتوصف فيها الستيل اللي ما بغاتش تشوف واللي هو تقاطع گاع الستيلات ديال الكتابة اللي كاينين فالدنيا، قالت لينا هزوا ستيلو وكتبوا ؟! حقا ما حقا، قالت ليك غير باش تعرف النيڨو ديال كل واحد. آش من نيڨو الله يهدينا ويهديك، نتي خليتي فيها شي نيڨو أصلاً! وباش زادت الخل علخلول، قالت لك نجيبوه الحصة الجاية. عندي أنا غير نتي فهاد الدنيا، وفين الحميدي وگيلتو وتلاتة اخرين من غيرهم؟! واش غنبقى خدامة غير معاك نتي فهاد الجامعة؟! وبديت عى اللنگير مللي خرجت من عندها حتى وصلت لبيتي، ولقيت رانية ناعسة ومكسّلة وانا نزيد فالنگير. خاصةً أنني كنكره نكون خدامة واللي دايرين بيا عاطينها غير للنعاس والتفاطح. وزدت سعرت حيت وعيت أنه ما حدني مع رانية، غادي نبقى ديما فهاد الحالة حيت هي كانت فهاد العام اللوّل كتقرى غير لونغلي. أما أنا كنت داخلة ديريكت نقرى لي كور ديال بصّح حيت اللونغلي عندي ما بيهاش!

ويا الله بدا التفكير الحلزوني النگيري المتلولب غيرقدني فالنكد، وهي تبان ليا الغنيمة ديالي: المگانة اللي طاحت للتيتيز، “وبين غفلة عين وانتباهتها، [غيّر] الله من حال إلى حال”، وهو يبان ليا الموضوع اللي غنكتب لدجونسون عليه. ياك بغاتنا غير نجاوبوا على ماذا ولماذا، وانا غنديرهم بجوج وفنص واحد، وما زال غنشيّر على الطير التالت بنفس الحجرة. قررت نحرج دجونسون، نكرهها فالنهار اللي قررات تجي تقرينا فيه، ننتقم للأجيال السابقة واللاحقة، نندمها على الجمل الديريكت دياولها، على السيكسيون اللي ما عمرها كتعمر، على الفياق للكور فالتمنية دالصباح. قررت نكتب على موضوع ما يريّحش معقدة بحالها لا تقراه لا تنوطيه. قررت نجاوب على: “شكون هو الراجل ولاش كيصلاح؟” وتعمدت الپروڨوكاسيون، باش نشوف ردة فعلها. إلا ما عجبهاش الحال، غيكون باقي ما فات الفوت. نمشي عند شكيب شكيب، ونقول ليه ما يشرفنيش نقرا عند وحدة بوغني بحال هادي، ونحيد الكور من استعمال الزمان بالفور يا الشيفور. وإلا سدات فمها، وصححات العجب بالنية، يكون وصل الميساج، ورسمت للالا دجونسون الحدود ديالها، ومن النهار اللول، يكون مات المش.

هزيت الساعة معايا ومشيت للبيبليوتيك، باش نخلّي رانيا تخمر فخاطرها. وهزيت ورقة وستيلو وبديت كنكتب، وعينك ما تشوف إلا النور. إليكم نص الموضوع الإنشائي…

قوقوووووووووعوووووووووووو

رومارك:
گاع الأحدات والشخصيات ديال هاد السلسلة جبتهم غا من راسي. واِلا فكراتكم فشي حاجة ولاشي حد، داكشي راه غير كوانسيدونس.

Banner_Blog_002

What do you think?

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s